الأربعاء 23 جمادى الثاني 1435 / 23 أبريل 2014
كرم الاخلاق في القرية الظالم اهلها - صحيفة بارق الإلكترونية



كرم الاخلاق في القرية الظالم اهلها - صحيفة بارق الإلكترونية

منتديات بارق

كُتاب بارق كتاب بارق › كرم الاخلاق في القرية الظالم اهلها
كرم الاخلاق في القرية الظالم اهلها
24-11-33 07:29 AM

حين تعيش في مجتمع متفكك الاوصال متنافر الاقطاب وتعاني كل يوم من الوان واشكال العداء في مجتمع يعج بالنفاق والكذب والتآمر والخذلان الذي لايرجى علاجه فكن انت المثل الاعلي والرجل الاسمى والمتدين الاهدى لابالقول فقط وانما بحسن المعاشرة وكرم الاخلاق ولطيف التعامل ؛تعلم من سنة نبيك محمد صلى الله عليه وسلم واستن بسنته في كل موقف وتعلم منه مجابهة الاعداء والحلم على السفهاء وحسن التعامل مع الاقارب والغرباء, وتعلم من ادب الادباء مايسمو بك عن مخاطبة السفهاء ومن شعر الشعراء ما يرفع مستوى خطابك ويهذب لغتك , وتعلم من مجالس الامراء سياسة الخطاب ولباقة الكلام ودبلوماسية العلاقات مع اصدقائك واعدائك .
فان كنت تعيش في المجتمعات التي لايرحم قويها ضعيفها ولايقدر كبيرها صغيرها ولايحترم صغيرها كبيرها ولايحترم علمائها ولايمكن امنائها ولايشجع ابنائها ويكثر بها قطيعة الارحام واشكال والوان الاجرام ويعلو في منابرها الاقزام ويحجم دورالفقهاء والعلماء ويكثر فيها مجاملة الحكام والامراء وتعظيم شأن اهل المال والثراء ويغلب على هذه المجتمعات نكران الجميل وتحقير الضعيف وعداوة بعضهم لبعض والتآمر مع العدو ضد الصديق ومع البعيد ضد القريب ؛ وعادة لاتقيم تلك المجتمعات حقا للجار ولارحمة بضعيف ولاعونا لمسكين ولاحمية في جار او قريب ويكثر بها اهل النفاق والشقاق ؛ وفيهاكل انواع واشكال العداء. فهنا توقف واعلم انك تعيش في القرية الظالم اهلها . واجتمع مع نفسك النقية اجتماعا عاجلا قبل ان يلوثك ذلك المجتمع واخرج بقرار الا تعاشر قومك في اخلاقهم ولاتسايرهم في اعمالهم ولاتجاملهم في مجالسهم واعلن خطة صارمة لرصد مخالفات مجتمعك ومجابهة سؤ عمله وتمثل اخلاق النبوة وتعامل بتعامل الابوة وكن فردا صالحا في مجتمعك لترده للصواب وترشده الى الصلاح ولترفع من اخلاقه وتعلمه من كرم الاخلاق وجميل الخصال .
تعلم ان تواجه كل موقف كما واجهه نبيك وعظماء الرجال من العلماء والحكماء والادباء وسر على نهجهم فلاتخاطب السفيه ولاترد على العدو ولاتنقل كلام المنافق ولاتستمع اليه واصغ سمعك لمنابر العلماء وجالس الادباء وتمثل خلق الانبياء وانشد ابيات الشعراء ومارس كل خلق عظيم في احلك الظروف واشد الخطوب . وكن مثالا للحفاظ على سنة نبيك وقيم الاسلام وكن صاحب رسالة في مجتمعك وعضوا فاعلا ؛يهمك رقي مجتمعك وتنميته وتشغلك همومه وتطلب حاجاته وتسعى لحل خلافاته وتغلب رسالتك الاجتماعية على خلافاتك الشخصية مع ايا كان وكلما عاداك عدو تذكر رسالتك التي تنافح لاجلها لرفعت مجتمعك وتقييم اخلاقة وتهذيب سلوكه لتعم المحبة والوئام محل الفرقة والخصام فحيث ماحلت المحبة حل الخير للبشر وعمت المنافع وزال الكدر . وان كل مجتمع متحضر انما هو نتاج لرقي الفكر وسمو الاخلاق وطيبت قلوب ذلك المجتمع وايثار مصالح افراد المجتمع على النفس . والمجتمع الواعي هو من يحسن افراده التعامل في كل موقف وفق الاخلاق الرفيعة والقيم الاسلامية والمبادئ العربية الاصلية . وتمثل مقام الانبياء بحسن الخلق ومقام الشعراء في بلاغة وتأثير الكلام ومقام الادباء في تهذيب الخطاب ودهاء الحكماء في مجارات الاعداء ومراوغة السفهاء , وكن في كل موقف سيد الموقف وتعامل معه وفق مايمليه الحق والمنطق ؛ فأحسن الى من اساء اليك وقل له ما قاله الامام الشافعي:
يخاطبني السفيه بكل قبح فاكره ان اكون له مجيبـــا
يزيد وقاحة وازيد طيبا كعود زاده الاحراق طيبا.
وتجاوز عن اخطاء صديقك وسامحه وتذكر ما انشده بشار بن برد:
اذا كنت في كل الامور معاتبا صديقك لم تلق الذي لاتعاتبه
فعش واحدا او صل اخاك فإنه مقارف ذنبٍ مرة ومجانبه.
وان عاداك صديقك او جارك فتمثل قول عنترة العبسي:
واغض طرفي مابدت لي جارتي حتى يواري جارتي مأواها
اني إمرؤ سمح الخليقة ماجد لا أتبع النفس اللجوج هواها.
ولاتيأس من تحقيق رسالتك في تعديل مجتمعك ورفع اخلاقه فقد تواجه الجفاء والتنكر والعداء من اقرب اهلك واعز اصدقائك فلا تبحث رضاهم مادامو على طبعهم ولاتأسف على فراقهم اذا مافضلو فراقك وقم انشد لهم ابيات الشافعي حين قال:
ذا المرء لايرعاك الا تكلفا فدعه ولا تكثر عليه التأســــــفا
ففي الناس ابدال وفي الترك راحة وفي القلب صبر للحبيب ولو جفا
فما كل من تهواه يهواك قلبه ولاكل من صافيته لك قد صـــفا
اذا لم يكن صفو الوداد طبيعة فلاخير في ود يجئ تكـــــــــلفا
ولاخير في خل يخون خليله ويلقاه من بعد المودة بالجــفا
وينكر عيشا قد تقادم عهده ويظهر سراً كان بالامس قد خفا
سلام على الدنيا اذا لم يكن بها صديق صدوق صادق الوعد منصفا.

واستبدل صداقة سفهاء قومك بخير رجالهم واجاويد هم وقل لهم هذه الابيات الشعبية:
الاجواد وان قاربتهم ماتملهم والانذال وان قاربتها عفت مابــــها
الاجواد وان قالو حديث وفوا به والانذال في منطوق الحكايا اكذابها
الاجواد مثل العد من ورة ارتوى والانذال لاتـــسقى ولايـنسقا بـــــــها.

للاسف هذه اخلاق بعض مجتمعاتنا التي تحبط الطموح وتشعر بالحسرة والندم والاسف ؛فانت بطبيعتك النقية يزعجك خلافات مجتمعك وكراهيتهم وجفائهم ونفاقهم فتخشى انك تعيش في القرية الظالم اهلها . فان كنت في القرية الظالمة فكن صاحب رسالة اجتماعية سامية وذو اخلاق رفيعة وعالية فاحلم على جهلائهم واحسن الى من يسئ اليك وصل من يقطعك وترفع عن سفهائهم وانصح لظالمهم وامتدح افاظلهم .وتذكر قول رسولك الكريم الذي بعث بمكارم الاخلاق. فحين جاءه رجل يشتكي جفاء قومه فقال : يا رسول الله إن لي قرابة أصلهم ويقطعُوني، وأحسن إليهم ويُسيئون إليّ ، وأحلمُ عنهم ويجهلون عليّ! فقال :" ((لئن كُنتَ كما قلتَ فكأنما تُسفهم المل، ولا يزالُ معك من الله تعالى ظهيرٌ عليهم ما دُمتَ على ذلك)) رواه مسلم.
واكظم غيضك عنهم وغلب اهداف رسالتك الاخلاقية لتقويم عوجهم وتذكر قول اله تعالى: ( وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ)(آل عمران:134). وهذه مساؤ الاخلاق في بعض مجتمعاتنا فلايقصد منها التعميم ولا التخصيص وانما ليفهم كل واعٍ دوره تجاه المجتمع اذا ما كان يعيش في مجتمع رجعي وظالم يعتنق العداء والبغضاء والنفاق والجفاء ,فلنكون اصحاب سنة حسن في هذه المجتمعات الموبؤة بفساد الاخلاق وانتشار النفاق .ولنتذكر قول الرسول صلى الله عليه وسلم : (من سن سنة حسنة فعمل بها كان له أجرها و أجر من عمل بها لا ينقص من أجورهم شيئا و من سن سنة سيئة فعمل بها كان عليه وزرها و وزر من عمل بها لا ينقص من أوزارهم شيئا) (رواه مسلم ).

الاربعاء
24/11/1433هـ

تعليقات تعليقات : 3 | إهداء إهداء : 0 | زيارات زيارات : 586



خدمات المحتوى


التعليقات
2971 Saudi Arabia "علي احمد- الدمام" تاريخ التعليق : 24-11-33 12:56 PM
هذا المقال الرائع يدل على ان كاتبه يملك احساس رفيع من المحبه لمجتمعه ولأهله فبارك الله فيك يأستاذ/ بن مريف فبحق أنه مقال يسمو بالنفس الى كل فضيله ينبغي على الانسان السير عليها وفق النهج النبوي الكريم...


2999 "Haifa Al-ameer" تاريخ التعليق : 27-11-33 01:47 PM
ماشاء الله لا قوة إلا بالله
أبدعت ايها الفاضل ..


3109 Saudi Arabia "د.مصعب الشافعي" تاريخ التعليق : 06-12-33 12:05 PM
صح لسانك
حقيقة ماشاءالله عليك وعلى المقال جد رائع


احمد مريف
احمد مريف

تقييم
8.98/10 (16 صوت)


"كافة التعليقات والردود والمقالات المنشورة بأسماء صريحة أو مستعاره لا تعبر بالضرورة عن رأي صحيفة بارق بل هي تعبر عن رأي كاتبيها "