إرتفاعًا ملحوظ في حالات كورونا وغياب المسؤولية لدى البعض

إرتفاعًا ملحوظ في حالات كورونا وغياب المسؤولية لدى البعض
الزيارات: 2824
التعليقات: 0

 

ارتفاع في عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في المملكة خلال شهر بنسبة 47.5٪ مرتفعة من 567 حالة إلى 836 حالة يوم أمس، وأشارت بيانات وزارة الصحة عودة الإصابات الحرجة للارتفاع بشكل مستمر منذ بداية العام، مما أدى لإرتفاع الحالات بنسبة 130٪ ، وتظهر البيانات أن معدل الحالات الحرجة أخذ في الإرتفاع منذ بداية العام، حيث إرتفعت الحالات على مستوى شهري بنسبة 5.2٪ من شهر يناير إلى شهر فبراير، بعد أن إرتفعت الحالات الحرجة من 364 إلى 385، لترتفع في شهر مارس بنسبة 32.2٪ بعد أن وصلت إلى 509 حالة، وفي شهر إبريل فكان الإرتفاع 62.4٪ مرتفعة إلى 836 حالة مما أدى لنمو معدل الإصابات الحرجة منذ بداية العام بنسبة 130٪ .

 

وبالرغم من تحذير وزارة الصحة وتشديدها وحرصّها على الأفراد وجهودها المستمرة والملحوظة من بداية الجائحة يأتي بعض المستهترون بغياب المسؤولية لديهم، في خلال أسبوع فقط شهدنا العديد من غياب الوعي والإستهتار بالتجمعات، فقد تداولت مواقع التواصل الإجتماعي مشاهدًا لإحدى الجامعات قد شهدت على تكدّس للطالبات عند بوابة الدخول، ووجود بعضًا من المصابات في حين حضورهم لأداء الاختبارات النهائية، حيث تم رصد غرف أنشئت من أجل المصابين، في حين كان إختلاطهم بالبقية عند بوابة الدخول بنسبة كبيرة.

 

وغياب الإهتمام يؤدي إلى إصابات متعددة في أحد الصالونات النسائية في مدينة الرياض بالرغم من تأكد الإصابات فإنهم لا يزالون يستقبلون الخدمات ويرفضون غياب الموظفات، حيث أنتقلت اصابات كورونا من بين الموظفات إلى بعض الزبائن لديهم، في حين صرحت مواطنة عبر حسابها بتويتر بأنه تم تأكيد إصابتها بعد زيارتها للصالون وتخفيهم للأمر وإنتشار الفيروس بين أكثر من زبونة بينهم.

 

 

 

https://www.baareq.com.sa/?p=1011616

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>