بلدية بارق ماذا بعد؟..!

الزيارات: 4764
تعليق 14

أدخل إلى مقالتي وفي ذهني أسئلة تبحث عن أجوبة لعلي أجد ضالتي عند مسؤوليها..

أيهما أولى بالاهتمام -يا بلدية- بارق طريق عام يخدم العابرين أم مدخل خاص بالموظفين؟

من المسؤول عن صيانة الطرق الزراعية المؤدية إلى القرى؟

وهل لديكم خطط لصيانتها حتى ولو سنوية؟

هل أتت التجارب السابقة في زراعة النخيل ثمارها؟

ما النقلة الخدمية النوعية التي لمسها المجتمع منذ خمس سنوات ماضية؟

هل بإمكاننا أن نمسك كوب الشاي دون أن يسقط ونحن نسير في الطريق العام؟

أكتفي بهذه وغيرها كثير!!

استبشرنا خيراً بتولي ابن المحافظة زمام الأمور ولا زلنا مستبشرين ومنتظرين ونصتنع العذر له رغم أن المدة التي قضاها إلى الآن كفيلة بإصلاح ما يمكن إصلاحه..

مع الأسف لم نر ولم نلمس شيئاً -جديدا-ً سوى رصف وتشجير مدخل البلدية بنخل لم نجن منه بلحا ولاتمرا سابقاً بل إنه لم ينمو وأثبتت التجارب السابقة ذلك وتمت إزالته وها أنتم تصرون وتعاودون الخطأ مرة أخرى..

إن مسؤولي البلدية من رئيس ومرؤوس ومجلس بلدي ربما يتنقلون بطائراتهم الخاصة من بيوتهم إلى عملهم وفي هذه الحالة يعذرون ؛ فهم لم يشعروا بمعانات العابر من وإلى المحافظة خاصةً عند التقاطع الموصل إلى ربوع العجمة الذي لا يبعد عن البلدية سوى أمتار قد لا تتجاوز المئتين حيث أن قائد المركبة يحتاج إلى التوقف في منتصف الطريق كي لا تتظرر مركبته التي لا يستطيع استبدالها بطائرة أسوة بهم إن لحق بها ضرر.

هذا غيض من فيض عن الطريق العام فقط ؛ أما الطرق المؤدية إلى القرى فحدث ولا حرج، فلا صيانة ولا اهتمام وكأنها ولدت لتبقى صامدة في وجه العوامل البيئية ولم تغيرها مجاري السيول وزحف التربة ونبت الأشجار، إن على البلدية التدرج في الأولويات من المهم إلى الأهم وعدم هدر الأموال ومكتسبات الدولة على الثانويات التي لا تخدم مواطن ولا عابر سبيل.

ليس عيباً أن تضعوا على رؤوسكم تاجا ولكن العيب أن تضعوا تاجا والثوب متسخ ، كم أتمنى ويتمنى غيري أن يزورنا كل يوم مسؤول لأننا لمسنا منكم التزين له والظهور في أبها حلة ونسيتم أنكم وجدتم لخدمة المواطن لا المسؤل، أخيراً إن استطعتم أن تجيبوا على الأسئلة وإلا برهنوا ذلك على الواقع ليلمسه المجتمع .

أميطوا الأذى عن الطرقات فإن لم يكن من صلب عملكم فهو صدقة..

التعليقات (١٤) اضف تعليق

  1. ١٤
    أبو محمد

    والله لو يكتب خلف الحربي أو عبده خال لو فايده

  2. ١٣
    علي م.م البارقي

    مقال متميز وهادف ولكن لا حياة لمن تنادي

  3. ١٢
    أحمد الشهري

    من يتولى الأمور البلدية في بارق في المجلس البلدي بقيادة الاستاذ محمد ابراهيم حمود ورئيس البلدية الاستاذ أحمد عوض هم من خيرة أبناء بارق ولن يدخرو جهد في خدمة هذه المحافظة الغالية علينا ولكن هناك نقاط ياليت لو يتفهمها المواطن وهي ان البلدية اقل من حجم المحافظة حيث البلدية لازالت بعهدها ايام المركز وهذه المشكلة مستمرة الى ان تتم ترقية المحافظة وزيادة الاعتمادات التي تذهب لخدمة المواطن

  4. ١١
    المسافر

    واقع الحياه في محافظة بارق اورده بالمختصر وكان لا احد يرى من المسؤولين هذا التقصير على ارض الواقع صدقت بما كتبت وبما انتقدت ويبقى من الجميع التكاتف فيما بيننا لاننا كل ابناء محافظة بارق سواء كتاب معلمين اعلاميين النهوض بها وطرق جميع وسائل الطرق ليسمع المسؤؤل في هذه الداوئر الحكومية الخدمية التي جل اهتمامها من قبل الدولة خدمة للمواطن والمقيم ….

  5. ١٠
    احمد الربعي

    كلام جيد ياابومحمد طموح مواطن في تحسين مستوى محافظتة. رئيس البلدية ومنسوبيها هم موطفيين حكومين يعملون حسب امكانياتهم والصلاحيات التى منحة لهم. والمواطن هو صاحب الحاجة في الاعتماد للمشاريع من وزارة البلديات او المقام السامى .
    شوف التقاطع الا امام محطة الزهير كله حفر لكن ماالوم البلدية الوم انفسنا ماطلبنا ترقية البلدية لفئة اعلا.شوف ربيعة ماذ تقول عنها لو جمعو بلدية مجاردة بارق محايل ماغطت قرى ربيعة . لكن لم نعاتب البلدية لكن نعرف سلفا ان امكانياتهم محدود وبيض الله وجهك على المقال .علما ان ثفتى فيهم كبيرة.وانك شخصيا تنتقد للرفع من مستوى الخدمات .

  6. ٩
    محمد البارقي

    البلديّة هي مرآة المدينة من واجبها أن تسعى جاهدة لتأمين سلامة المواطن على جميع الأصعدة من خلال تأهيل طرق البلدة، توفير المياه (انشاء شبكة لجرّ مياه الشفّة، منع تلويث المياه…)، الحفاظ على التراث، المساهمة في حفظ الأمن بواسطة شرطة البلدية، المساهمة أيضا في الوقاية من الحريق ومراقبة مخازن الموارد الملتهبة والمحروقات وتحديد كمياتها.
    للبلديّات دور كبير انمائىاً وتمارس مهامها تلبية لمطالب السكان كالمساهمة في الخدمات الاجتماعية والصحية والزراعة وتحفيز الاصطياف وتحسين البنى التحتية والخدمات على الصعد كافة.

  7. ٨
    محمد عامر

    المقال الجميل يجبر القارئ على الاستمرار في القراءه حتى نهايته ويكون مختصر ومفيد وابو شادي ابدع في كتابته.
    ورئيس البلديه المكلف نراه مجتهد رغم انه له فتره قصيره منذ تكليفه مثل مشاريع طريق الفرعه وتوسعة الطريق وسوق ربيعه وانارة الشارع العام ونحن لانعلم كم تبقى من الميزانيه التي استلمها من سلفه ولانعلم التعاميم التي تصل لمكتبه من الامانه ولكن هناك اولويات لاتحتمل التأخير وهي بسيطه جدا وهي تقاطع سوق ربوع العجمه

  8. ٧
    البارقي @

    أشكرك اخ احمد لغيرتك على محافظتنا الغالية على الجميع ومن حقك المطالبه بالصالح العام ولكن تمنيت أن يتأخر هذاالمقال بعض الوقت لما لمسنا من جهود ظهرت على أرض الواقع من خلال الاداره وتوسعة الطريق وازدواجية طريق الجامعه وطريق الفرعه برغم قصر الفتره التي قضاها الأستاذ أحمد وقلةالميزانيه ولم نلمس من غيره من فترة طويلة أي مشاريع ظاهره والقادم أجمل بمجهودات شباب بارق في جميع الإدارات وسترون في الفترة القادمة مايرضي ولوقليلا من طموحات المواطن من المشاريع البلدية وفق الله الجميع لما يحب ويرضى

  9. ٦
    ابو سلمان

    بيض الله وجهك يا ابو شادي مقال يستحق القراءة ولكن
    هل سنجد في يوم من الأيام من المسؤلين من يستمع لصوت المواطن أتمنى ذلك .

  10. ٥
    سالم البارقي

    والله كلها المقالات مغرضه ضد رئيس البلديه إبن بارق ياجماعه وين النقد أيام مستور والاسمري والا زامر الحي لايطرب فيه ناس ما يريدونه والشهادة لله شغال لذلك نكون عون له لا عليه وله بصمات واضحة

  11. ٤
    أبو شادي البارقي

    أتمنى ذلك ..ووجهك أبيض أبا سلمان

  12. ٣
    أبو شادي البارقي

    أقسمت وعممت بقولك “كلها ” وأنت لا تعلم الضمائر وما تكنه الصدور وهذه وجهت نظر نحترمها والا نقبلها إذا انتقدنا نتقد عمل ونكن للأشخاص كل الحب والتقدير ورئيس البلدية الحالي أخ وصديق نتمنى له التوفيق وقد برر ذلك وتقبلنا مبرراته ونتظر منه ما يواكب تطلعاتنا في الأيام القادمة.

  13. ٢
    رحااااااال

    الرجل شغال والشهاده لله أين النقد يوم كان الأسمري موجود الشغل الي مووجود في المحافظه يوم كان بارق مركز كل المشاريع من تخطيط حمدالقحطاني الأسمري مافعل شيئ غير الدوره الشتويه التي لم تدخل على المحافظه أي مردود غير هدر الاموال ونتأمل خير في إبن المحافظه ومازال الوقت مبكر على النقد
    وتقبلو تحياتي

  14. ١
    فهاد

    تطلعاتنا وآمالنا كثيرة وكبيرة ولكنها تبقى من حقنا كمواطنين . رئيس البلدية أحمد عوض بدأ العمل والجهود واضحة للعيان تحية له ولصاحب القلم السامي

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>