السلام عليك أيها الماضي..!

الزيارات: 5242
تعليق 15

السلام عليك أيها الماضي … مساء الخير أيها العالق في أذهاني ،، الساكن في أحشائي ،، ومسارات أفكاري…
صباح الخير يا حبيبي..

 

ها أنا أمسك قلمي وأعود إليك ،، أختلي بك ،، نلتحف السماء ،، ونحلّق في فضاء الذكريات ،، تحرسنا النجوم والقمر ،، أملأ عيناي منك ،، وأتغزل فيك ،، أكتب بالأحمر على صفحاتي البيضاء ،، وتارة أكتب بكل الألوان..

 

أشرب أمس طفولتي وصبوتي ، كأنما احتسي قهوتي ، أتجرّد من اليوم من كلي وأقرأ ماضي مستقبلي..

 

استعرض تلك الصفحات الحارة ،، من صباحات طفولتي ،، وكيف كنت أسابق خيوط الفجر وخصلات الشعاع الناعمة نحو الحياة ،، من مساءات صبوتي وكيف كنت أسابق الخيال نحو أحلامي وأمنياتي..

 

أقرأ صفحات الأقدار ،، الوجوه ،، حياة الأشخاص واختلافات بعضهم عن بعض ،، اعترافاتهم ،، قسوتهم ،، ظلمهم ،، أغانيهم ،، جفاءهم ،، وتفاصيل رحيلهم ما بين الضجة والصمت..

 

أيها الوجه الذي أعجبني ،، أراك في طيف الليالي ،، وفي سحابة تمر ،، وفي برق  يقسم السماء ،، أسمعك في موسيقى المطر ،، وعلى عزف النسيم ،، وقرع الحنين..

 

أيها الماضي ،، أنت مختصر أشواقي  ، أنت جنوني ،، أنت سحر يأخذني بلا شعور..

 

أيها القابع في خاصرة الحاضر حاولت مراراً الفرار نحو التخلص منك ،، ولكن سرعان ما أجد نفسي أسيراً بين يديك ، فتصوّر لي أنك أصبحت تعرفني ،، وتميزني حتى أصبحت تشتاق إليّ ،، وتبادلني الحب حتى أصبحت تضاهي حنيني..

 

أيها الماضي أعود إليك عاتباً  ،، متسائلاً : لماذا استعجلت الأيام والسنين ،، لماذا سابقتني نحو المجهول.:؟..لماذا لم تخبرني عن مخابئ تلك الخناجر ،، الخناجر التي اغتالت فرحي ،، وطعنت في ظهري ،، وبترت يد وفائي ،، وقطعت أواصر محبتي…؟..

 

أيها الماضي الباقي  ،، لقد لمست يقيناً تمسكي بأشيائي ،، وصدق وسلامة علاقاتي ،، ونشوة تطلعاتي ،،  ولكنك لم تحدّثني عن مصير أولئك الذين ملأت صورهم أرشيفي ،، والأنامل الناعمة التي سطّرت أغلى سطورها لي ،، ولم تنبّهني عن تلك النوايا المبيّتة ،، وغدر الزمن..

 

أيها الساكن في مخيلتي ،، لم يكن حنيني يوماً في مرتبة كآبة ،، إنما هي اشتياقات حزين يميل لحياة عابرة تعمقت فيها أفكاره الحرة الطليقة..

 

أيها الماضي الجميل السلام عليك بعدد الأيام الخوالي ،، وأعتذر منك أنني أهملتك ، أهملت ربيع العمر ،، وسعيت إلى تجاوزك مسرعاً  نحو القادم..

 

أيها الماضي .. تاقت العين بالدموع ،، وتتوق النفس بالأشواق .. أسالك بالله لماذا استعجلت الرحيل..؟..

 

أيها الجالس على عرش مخيلتي ،، السلام عليك..

 

السلام عليك أيها الماضي ،، وبعد السلام أسالك بالله لماذا استعجلت الرحيل..؟!

 

 

 

تحياتي للجميع 
وإلى إللقاء

https://www.baareq.com.sa/?p=933880

التعليقات (١٥) اضف تعليق

  1. ١٥
    محمد الشهري

    أنا أسألك بالله لماذا تحرمنا هذا الإبداع .
    أسألك بالله لماذا اختصرت هذا المقال الذي كل ماقرأت منه سطرا ازاد شوقي لمابعده وماقبله قرأته ثم أعدت القراءة وفي كل مرة كأنني لأول مرة أقرأه .
    أسألك بالله من أين لك هذا السحر في الكلمات .
    أي مبدع أنت !
    حقيقة همسك مشاعرك وأناقة قلمك وسمو فكرك أجده بين الحروف ووسط الكلمات .
    روح ياشيخ الله يسعدك كما أسعدتنا بهذا الفن الجميل وحركت شيئا من شعور من ذكريات كنت أظنها ماتت .

  2. ١٤
    د/احمدالمصرى

    مااجمل الكلمات ومااروع المعانى
    وفقك الله والى مزيد من التقدم

  3. ١٣
    علي مديني.

    ماشاء الله عليك أ. سليمان حلقت في سماء الماضي الجميل الذي هو محطة من محطات الحياة الكل مر بها ثم غادرها وسيظل يمر ويمر وبعد مسافة تصبح ذكرى يحن عليها ويستمتع بكل لحظة من لحظاتها اذا زاره خيالها .
    وفقك الله.

  4. ١٢
    نبيلة الشهري

    جمييييييل👌🏻
    ولكن لا أؤمن برحيل الماضي طالما نذكره ونعبر عنه ولنجعل من واقعنا ماضي أجمل يروية من سيبقى بعد رحيلنا

  5. ١١
    حسن البارقي

    لله درك أستاذ سليمان
    نكث الاحزان اللي في قلوبنا
    حزن الرحيل وفرح الماضي الذي عشت فيه اجمل ايام عمري
    ابحرت بنا كلماتك الجميلة والرائعة الي الماضي الجميل بعبقه وروحه وتاريخه
    ذكريات صامته بين العقل والقلب
    تكسر القلب
    لانه اشتياق كتب عليه
    ان لا يرى الاحبه
    اخذتنا في مقالك بالفرحة
    لنرحل مع أرواحهم بالحب
    وجنة اللقاء باذن اللة عز وجل
    فاحتلو وسكنو القلب
    فكان الحب من أسمى اعطايهم
    لم يعرفو حب /المصلحة وحب /النفاق
    حبهم كان على الفطرة السليمة
    التي خلقهم الله عليها
    وكان التسامح والالفه والرحمه
    من أجل أرواحهم
    فشاركونا
    افراح واحزان ودمعات وبسمات
    بأصدق المشاعر
    كان اصدقاء زمان
    اسأل الله العلي العظيم رب العرش العظيم
    ان يرحم ويغفر المتوفين منهم ويوسع مدخلهم ويكرم
    نزلهم بالفردوس الأعلى من الجنة
    اللهم اجمعنا بهم في جنتك

    من اجمل ما اعطتنى الحياة
    لانهم اوفياء/ لا يجيدون التصنع
    ولا يجيدون لبس الأقنعة باشكال والوان مختلفة
    تبقى ذكرياتنا معهم رمزآ للمحبه لطهر قلوبهم
    اسال آلله العلي العظيم رب العرش العظيم أن
    ان يرحم ويغفر المتوفين ويوسع مدخلهم ويكرم
    نزلهم بالفردوس الأعلى من الجنة ا
    اللهم اجمعنا بهم في جنتك

  6. ١٠
    أحمد بن علي

    لايهمني رحيل الماضي رغم حنيني له وكل مايكدر صفو الحياة هو رحيل اناس كانوا معنا واصبحوا من الماضي شموع وأنطفت وبقي الشمعدان في عقولنا حاملا تلك الشموع الى الأبد….

  7. ٩
    حسين البارقي

    ربما كان الماضي جميل لاننا كنا فقرا ولا نملك الكثير كانت المنازل بدون اسوار وكاننا نسكن في بيتاً واحد كنا نجتمع لنتسلى ويمضي الوقت في المرح برفقة بعضنا اما الان الاسوار اكبر من المنازل ولا نحتاج الى بعض كما في الماضي

  8. ٨
    غريب الدار

    كلمات جميلة وأحاسيس مرهفة من كاتب كبير ننتظر بشوق ما يكتب لا تحرمنا ياأستاذ سليمان هذا التألق والإبداع فقلمك يبقى أيضا له ماضي جميل من بداياتك في عكاظ التاريخية وحتى الصحافة الإلكترونية أنت يا أستاذ سليمان جزء من الماضي الجميل

  9. ٧
    ♡Ns

    الله يا زمن … رجعت إلى الزمن الجميل مع هذا الكلام .. ماشاء الله عليك إستاذ سليمان إبداع وفقك الله وسدد خطاك… ✨🌷

  10. ٦
    غير معروف

    ابدعت يا أستاذ سليمان
    واصل كتاباتك وابداعك

  11. ٥
    غير معروف

    ونمضي ويمضي الزمان ذكريات طفوله ليتها تعود اناس رحلو ومازالو عالقين بأذهاننا تمر السنين سريعه لعلنا نسى ولكن مايمر هو من اعمارنا …..
    وذكرياتهم معلقه بأذهاننا ياعابروون اما سئمتم الرحيل كم اشتقنا لكم 💔..

  12. ٤
    مريف البارقي

    لا أجد ما أقوله من روعة المقال يا استاذ سليمان
    ولكن كل منا له ماضي وذكريات جميله
    وله ماضي وذكريات حزينه على رحيل قريب أو صديق
    فإما الماضي فلازال عايش مع ذكرياتنا
    وأما الحاضر فاحنا نعيش فيه بواقعيته سواء عزين أو جميل

  13. ٣
    علي أحمد البارقي

    أيها الماضي .. تاقت العين بالدموع ،، وتتوق النفس بالأشواق .. أسالك بالله لماذا استعجلت الرحيل..؟..
    لو لم تكتب إلا هذه العبارة لكفت ووفت ..
    فما بالك وأنت قد ذكرتنا بحبيب قد فارقنا وما أصعب وأمر فراق الأحبة وأي حبيب إنه زمن الطيبة والقلوب النظيفة فلا تلام العيون لو دمعت ولا تلام النفوس لو اشتاقت ..
    لله درك يا أباعبدالله عندما تمسك قلمك فإنك تبحر بإبداعك في محيطات عميقة لتنير للمتابع طرقات عتيمة وتجعله يشتاق لكتاباتك بالدقيقة ..
    في كل مكان تحل نجد الإبداع والتميز وفقك الله يا أستاذ الكلمة والتعبير ..
    استمر فمنك نستفيد .

  14. ٢
    غير معروف

    كتبت
    ابدعت
    تألقت
    سليمان الشريف
    الاسم يكفي

  15. ١
    جبل فقعه اخواني اتذكرالماضي فتهل دموعي وفقك الله اخي سليمان الشريف

    التعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>