احدث الأخبار

الخدمة الصحية بين المؤشر والواقع هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر تطلق الدبلوم التأهيلي بنسخته الخامسة للأعضاء المستجدين الإحسان تكرم طلابها المتفوقون سمو أمير منطقة ا لرياض يدشن (9) مراكز إسعافيه و (50) سيارات اسعاف جديدة سياحة العاصمة المقدسة تهيب أصحاب المبادرات الناجحة للمشاركة في جوائز التميز السياحي الدكتور عبدالله بن احمد البارقي وفريق من المدربين المتميزين يتلقون تكريماً من وزير الصحة مدني جدة يسيطر على حريق أتى على 10 سيارات وألحق الضرر بـ28 أخرى صفقة يناقش ريادة الاعمال في خدمات الحج والعمرة بتنظيم لجنة ريادة الأعمال بـ “غرفة مكة” جامعة الملك خالد فرع تهامة تنظم البرنامج التثقيفي السابع ببارق المرشد الطلابي بابتدائية الأمين ينفذ برنامج تنمية السلوك التوكيدي لطلاب الصفوف العليا بالمرحلة الابتدائية بلدية بارق و لجنة التعديات تزيل الإحداثات من الأراضي الحكومية في غصه بلدي بارق يزور أمين منطقة عسير و يناقش إحتياجات المحافظة والمراكز التابعة

ديسمبر العطاء

الزيارات: 1493
تعليقات 3

 

صدح آذان الفجر هذا اليوم ليعلن يوم جديد لكن لم يكن كسائر الأيام انه العطاء وزكاة الروح والعلم والعطاء هو الخامس من ديسمبر اليوم العالمي للتطوع

لاندري كيف سيكون ذلك الشعور كأول تجربة للتطوع الصحي بشكل مغاير عن الجميع
جميعنا سمع وشاهد عن الحملات الصحية التي تقام في البلدان الفقيرة وكيف تشكل المخيمات ويتوافد الناس بحثا عن العلاج .
في هذا العام 2018 للتطوع انطلقت قافلة صحية تحمل الزملاء أبطال الصحة من قطاع محايل الصحي رجالاً ونساء في مقدمة القافلة الصحية الضخمة مركبات الأجهزة الأمنية تجبر مرتادي الطريق على التوقف وترك الفضول بينهم ماذا يحدث هذا اليوم؟

واصلت القافلة المسير أكثر من ساعه على طرق معبدة حديثة بكل يسر وسهولة وبعد ذلك،
بداء يشعر الجميع بتابطء سير المركبات والإحساس بصعوبة السير لنقطع أول الأودية التي مررنا بها وتكمل المسيرة في طرق ترابية وعرة متعرجة وفي درجات حرارة عالية الرطوبة كما هي اجواء المناطق الساحلية ولكن كانت مشقة ممتعة لسمو الهدف .

شاهدنا المخيم المخصص لهذه الحملة الصحية وعادت بي الذاكرة إلى صور قديمه شاهدتها فقط قصص البادية ولم أعشها ولكن هذا اليوم سيكون مختلف يبدوا
أرض شاسعة توسطتها خيامنا وكأنها تسكن قلب هذه القفار وصلنا وكل شخص عرف مكانه في المخيم هذا طبيب يبحث عن سماعته بين أدواته وممرض وقبل أن يصل إلى مكانه يرتدي زيه الطبي، لاوقت للذهول هكذا تعلمنا في المنشآت الصحية نسابق الزمن لخدمة الإنسان
كانت جميلة تلك الخيام سقفها المتماسك ببعض الأعمدة الملونة لتعطي لمسة جمال للمكان وتلك الحبال المشدودة في الأوتاد لتعطي الثبات لها
حولنا أشجار السمر الشائكة وأرض مقفره شاسعة فيها الإبل ترعى لتشكل صورة جميلة
بداء الجميع تقديم الخدمات الصحية الكل كان سعيد بما يقوم رغم قسوة المكان لم نشعر إلا بالرضى التام كان الإنسان في هذه القرى المتفاوته عن بعضها يعكس قيمة وأصالة الرجل والمرأة السعودية في البادية كانوا كرماء وأرواحهم طيبة
قدمنا كل ماهو متاح من أدوية وخدمات علاجية ووقائية وتوعوية وتوزع بعض الزملاء على شكل فرق طبية ميدانية لزيارة مرضى مقعدين في منازلهنطم كانوا فرحين بنا وهناك من الزميلات من لم تقاوم قسوة الحياة على الإنسان فبكت العيون .
تجربة عشناها جميلة لأننا قدمنا رسالة سامية وإنسانية تعكس ما بداخلنا من عقيدة وثوابت أصلها الإسلام .

فاصلة
التطوع حياة ومن أجل دين الله امضينا يومين مفعمة بالعطاء ، زرعنا في هذه القرى كل مايسعدنا حصاده يوم الحساب .

https://www.baareq.com.sa/?p=937057

التعليقات (٣) اضف تعليق

  1. ٣
    الفنان /ابراهيم الفاضل

    ماشاء الله تبارك الله عليك يااستاذ مقالة اختصرت كل المراجعات والملفات الصحية الشايكه والمنتظره
    الانصاف أجمل الاصاف

  2. ٢
    غايه العسيري

    مقال جميل وشرح مختصر بارك الله في علمك وعملك

  3. ١
    حنو العسيري

    م شاء الله عليك شرح جميل ومقال رائع يعطيك العافيه

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>