النعم المنسية

الزيارات: 2437
تعليقات 3

قابلته ذات يوم بعد مدة من الزمن فسألته عن أحواله وصحته وابناءه فقال لي كالعادة لا جديد دوام بيت /بيت دوام

هذا حوار دار بيني وبين احد الاصدقاء

واعتقد ان هذه المقدمة هي ديدن الحال بيننا وفي أغلب الظروف والأوقات ولكن في حقيقة الأمر ليس كذالك.

إننا في نعم تتعدد وتجدد كل يوم بل كل لحظة وثانية واعتدنا عليها حتى صارت كالعادة اليومية لنا فاسميتها "النعم المنسية" .

نعم منسية ولا نعطي لها بالا من وقتنا لما نعيشه من نعم نحمد الله عليها فتناسينا التأمل فيها والَتدبر فيها حتى صرنا نكرر لا جديد

فهل لنا من وقفة مع هذه النعم وهل جلسنا مع ذواتِنا في خلوة تأمل واستشعرنا تلك الأنفاس الا إرادية من زفير وشهيق من غير عناء. وهل راقبنا تلك الرموش المترددة في الفتح والإغلاق لحماية العين من صغائر الضرر الذي قد يلحق بها الأذى

وهل عددنا تلك النبضات المنقبضة والمنبسطة لعضلة القلب ومازالت لهذه اللحظة تنبض وإلى ساعة الأجل وماهي فوائدها

هل فكر احد منا عن ذلك العضو الذي لا يتعدى حجمه قبضة اليد وما يقوم به من تصفية للجسد من السموم والسوائل الزائدة عن حاجته وماذا لو فشل ذلك العضو واستبدل بجهاز الغسيل الدموي وهنا ستكون رواية أخرى مع المعاناة لا يتسع الحديث عنها الان. 

 

وتعالوا بنا نعرج على نعمة الاسلام وأن الله اوجدك من أبوين مسلمين يشهدان بان لا إله الا الله وان محمد رسول الله وتربيت على الفطرة وبهداية الله وتوفيقه فضلك عن كثيرا من العالمين فجعلك ستيقظ كل صباح طوعا من نفسك وإرادتك لصلاة الفجر ويسر لك تلاَوة كتابه

 

كم يا أخي من نعم تمر عليك في اليوم والليلة ومهما سردت لن تكفي سطوري تعداد تلك النعم وسأترك لكم مساحة التأمل في النعم المنسية من امن وامان واستقرار ووظيفة وزوجة وابناء وتسخير نعمة الانعام لنا وناكل من خيرات الارض متاعا لنا

ولا ننسى الحمد والثناء لله ولنمتثل قوله تعالى (وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ ۖ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لشٓدِيد)

أدام الله علينا النعم وسهل الله علينا حفظها وشكرها وإلى اللقاء.

يكتبه / راجح الحربي 

@rajehh086

https://www.baareq.com.sa/?p=967014

التعليقات (٣) اضف تعليق

  1. ٣
    غير معروف

    صدقت احي راجح.. لابد أن نحمد الله على هذه النعم بكرة وأصيلا 

  2. ٢
    غير معروف

    مقال في الصميم اخي ابا احمد لا حرمك الله أجره …وبالفعل هي نعم منسية نسأل الله أن يرزقنا ذكرها ثم شكره جل وعلا عليها …بوركت وبورك حرفك ونفع الله بك .

  3. ١
    أبو أحمد / علي الذيبي@

    فعلاً نعم عظيمة نجن في زحمة من نعم الله علينا التي لا تحصى نسأل الله أن يلهمنا شكره على نعمه بالقلب واللسان والجوارح وأن يحفظها من الزوال ويزيدنا سبحانه من كرمه وفضله والمسلمين أجمعين 

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>