لتوعية المجتمع بأضرار الألعاب الإلكترونية تنفيذ حملة توعوية عن مخاطر الألعاب الإلكترونية على الأطفال

لتوعية المجتمع بأضرار الألعاب الإلكترونية تنفيذ حملة توعوية عن مخاطر الألعاب الإلكترونية على الأطفال
الزيارات: 637
تعليقان 2

رعت وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات بجامعة جازان الأستاذة الدكتورة عائشة بنت حسن زكري مساء أمس حملة التوعية بمخاطر الألعاب الإلكترونية على الأطفال والتي نظمتها الكلية الجامعية بمحافظة صبيا بمجمع الراشد مول بمدينة جيزان. وأوضحت عميدة الكلية الجامعية بصبيا الدكتورة بدرية بنت ضيف الله الزهراني إلى أن الحملة تأتي من المسؤولية الاجتماعية على الكلية الجامعية في خدمة المجتمع وتقديم برامج نوعية وتوعوية يستفيد منها كافة أفراد المجتمع ومن هذه الحملات هذه الحملة والتي تبرز أهم مخاطر هذه الألعاب ومنها التنمر الالكتروني الذي قد يؤدي إلى الانتحار لفقدان الثقة بالنفس والانطوائية لدى الأطفال إضافة إلى ما تسببه من سلبيات اجتماعية و صحية و نفسية و دينية والآم الظهر وضعف النظر لدى الأطفال. وأشارت إلى أن هناك بعض الوسائل التي قد تساهم في تجنب هذه الأضرار والتخفيف منها، مبينة إلى أن هناك بعض التطبيقات التي تم ذكرها و تساعد في الحد منها كبرنامج "كلنا أمن" لرفع شكاوى التنمر بدون خوف او تردد، إضافة إلى الرقابة الأبوية وهي عبارة عن إعدادات للهاتف واليوتيوب تمكن الوالدين من متابعة ما يتم مشاهدته من الأبناء والموافقة عليها، والسماح بمشاهدة هذه المقاطع بحسب الفئة العمرية المناسبة، كما أن هناك ألعاب الذكاء كبديل لبعض الألعاب الخطرة ومنها Microbit و hour of code.

https://www.baareq.com.sa/?p=970309

التعليقات (٢) اضف تعليق

  1. ٢
    غير معروف

    ووزارة التجارة ، ومصلحة الجمارك  ..

    أليس لها دور في منع دخول هذه الأمور. 

    يعني يسمحون للأمور التي تفسد الشباب والأطفال بالدخول إلى المملكة .

    ثم بعد ذلك يقولون يا وزارة التعليم عليك دور مهم بالتحذير من تلك المُفسدات. 

    أين التكامل بين مؤسسات الدولة. 

    مثلا إدارة المخدرات تحارب المخدرات ، ومصلحة الجمارك ووزارة الشؤون الإسلامية تساعد في التحذير ، ووزارة العدل تقيم الأحكام الشرعية  ..

    هنا يوجد تكامل في مؤسسات الدولة. 

    ونريد مثل ذلك فيما يتعلق بالألعاب الألكترونية ،

    إذا كانت الألعاب الإلكترونية مناسبة ، فلماذا وزارة التعليم تقوم بهذا النشاط للتوعية والتحذير منها. 

    وإذا كانت سيئة ، فلماذا يُسمح بها من الأساس. 

  2. ١
    فرحان

    يحذرون وويصنعون 

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>