رحمك الله يا أبا ناصر

رحمك الله يا أبا ناصر
الزيارات: 4412
التعليقات: 0

الحمد لله رب العالمين، الحمدلله على كل حال، الحمدلله على قضاءه وقدره،  لقد تلقيت بالامس خبر وفاة أخي وزميلي الغالي على قلبي، زميل الدراسة منذ المرحلة المتوسطة حبث درسنا سويا بمتوسطة بدر بالمجاردة عام ١٣٩٢هجري أنه الزميل الوافي الصادق الاستاذ حسن ناصر حسن، ذو الابتسامة الدائمة على محياة ، الشخص الذي يرخص الغالي من اجلك ويفديك بالنفيس..

تلقينا نبأ وفاته كالصاعقة ، ولكن لا نقول إلا كما يرضي ربنا ، وهذا أجله وساعة ترحاله ، فغفر الله له..

لقد درسنا مع المغفور له بإذن الله في ظروف كانت صعبة المعيشة في تلك الايام، لكن الزميل الصادق الوافي أبا ناصر كان يخفف عنا كل عناء ومشقة..

رحمك الله يا أبا ناصر لقد عهدت منك دائما الوفاء وطيبة النفس وسماحة الخاطر،  رحمك الله ابا ناصر لقد كنت بارا بأمك نعم واجزلت لها خير الوفاء وأعدت لها المعروف..

اسأل الله ان يجعل البر في ابناءك من بعدك كما بريت بأمك، في


ابنك ناصر واخوانه فهم من خيرة الابناء بتربيتك الطيبة لهم..

رحلت يا صديقي ويا زميلي وفي النفس مشاعر حب ووفاء لك، اسأل الله ان يتغمدك بواسع رحمته وان يسكنك فسيح جناته وان يجمعنا بك في جناته جنات الخلود أنه القادر على ذلك..

زميل دراستك / محمد عبدالرحمن دحمه.

https://www.baareq.com.sa/?p=980348

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>