” أيا عيـد ” للشاعر علي حمد طاهري

” أيا عيـد ” للشاعر علي حمد طاهري
الزيارات: 1039
تعليقان 2
  يرسم للأمل نافذة مشرقة وللعيد فرصة باسمة
يسكب فينا لحظات من الفرح كأنه ينثـرُ ورد الصباحات وحلوى الطفولة .. هكذا هو الشاعر الأنيق علي حمد طاهري وهو يصدح بقصيدته
” أيا عيد ” …
              ” أيا عيد “
 أيا عيد أهلا ، مرحبا، خير زائر
أتانا بوجه الخير، والحب، والبشر
على ظمإ قد جئت،والروح تشتكي
من البعد فيم البين من مسة الضر
تباعدت الأجساد . لكن حبّنا
وصول لكل الناس بالشوق والطهر
غداً تنجلي عنا ” كورونا ” ونلتقي
حبيبين مثل الطير في دوحة العطر
https://www.baareq.com.sa/?p=989821

التعليقات (٢) اضف تعليق

  1. ٢
    عابر سبيل

    ‏(على البال)
    يا من في فؤادي تربّعا
    (على البال) يا أغلى وأحلى وأروعا
    .
    (على البال)
    يا من لم تغبْ أيَّ لحظةٍ
    وطيفك يسقيني شرابًا منعنعا
    .
    (على البال)
    لو شطّ المزارُ وباعدت
    بنا عنك أحوالٌ لها الوقت شرّعا
    .
    غيابكَ
    لو تدري به كسرُ خاطري
    وقلبي على ما كانَ منكَ تمزّعا

  2. ١
    عابر سبيل

    ‏عضت
    غداة رأيتها العنّابا
    وبغير قصدٍ أرخت الأهدابا

    وتوقدت
    في وجنتيها جمرةٌ
    ذهـل الفؤاد لمـا رآه وذابا

    وتفردت
    عن غيرها في منزلٍ
    سبقت به الأقران والأترابا

    ثملٌ أنا
    من دون كأس مدامةٍ
    عقلي سرى فيما رآه وغابا

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>