رحلة إلى تهامة

رحلة إلى تهامة
الزيارات: 5230
التعليقات: 0

بقلم / اد. محمد منصور الربيعي المدخلي

رحلة إلى تهامة /هكذا بدأت الملم افكاري واجعلها رحلة إلى تهامة فيها السفر والترحال واللقاءات والثقافة والامسيات والجمال والاصدقاء واستجلاء المواقف والتاريخ والطرفة والبسمة والاحتواء وبين الطرقات واللفات وتهويمات الامسيات وقد اطربك مزمارالراعي وشدوملهم وانات بئر وصرير ساقية وكفاح الرجال في مواطن الأرض والحب والعطاء زراعة وتجارة وطارقا يهمهم فيهم عزائم الرجال والجباه العالية نحوافق اخضربناءفي البطولات المجيدة من زمن مضى لرد الغزاة الطامعين في الارض وخيراتها وقدتجمع الاقوام بكل حب وتضحيات حتى غدت تهامة جداول رقراقة بعدان كانت ساحات للنهب والابتزاز في ظل رؤى وتوجيهات المؤسس الملك عبدالعزيز طيب الله ثراه ورجاله الاشاوس من بعدها يبنون للمجد هامة وللمواطن قامة حتى غدت تهامة موطنا الأمن والحب والجمال والكرم والكرامة في اسمى معانيها .في تهامة يطيب المقام والترحال من بوابات العقبات العديد اومن الطرق المعبدة الجديدة خينها تلوح لك بارق ومحايل وقنا العسل وبحرابوسكينة حيث الحب والحياة حينها تتموسق الحروف دفاقة في الريش المعطاءة الكريمة وعبرجبل هادا والق الامسيات الحنونة بل والطروبة في مجاردة الاخلاق والمحبة عندما اتشوق للترحال نحوتهامة اتذكر جمال الصدق مع الاصدقاءو ثلةمن اهلها من احبة واصحاب عايشتهم وعشت معهم كنت ضيفا عندهم في امسيات ثقافية وادبية بل وتاريخية وقصصية عشت معهم النبل والاخوة الصادقة عبر سيفونية الحياة في. سفراوحضر في قيض اومطر يحسسوك وكانك واحد منهم فنعم هم أولئك الرجال فجئني بمثلهم عندما تسترسل في الرحلة التهامية تجد الراحة والهدوء المليء بالزخم الحضاري والمليءبالاثارالضاربة في عمق التاريخ ناهيك عن اسواقها الشعبية التي تعرف ويشتم من عرفها العطورالطبيعية من كادوفل بكسرالفاءاوضمه وبعيثران وشاروبرك وريحان واقحوان ان الناظر في أجزاء تهامة وبساطة ارضها واهلها ترتحل بك الاجواء الى سماوات الجمال والابداع حقا وصدقا ان الجمال تهامي في ايام السيول والامطار اسمحو لي فضلا انها من تداعيات
الرحلة بدات معي من السراة إليها تهامة عسير منذمنتصف قرن تقريبا رأيت بعدما قرات وتجولت بعدما تشوفت نحوسبر الاصالة والجمال ليس الا في اعوادعسل اول
عصابة ازين بهاتاجا لرأسي اوبيوت شعروكلمات نثر اوسماع ناي غرد به صاحبه نحواودية تهامة حتى جاءت اصداؤه تطرب السامعين حقا ان الرحلة الى تهامة عسير مدهشة وممتعة واخاذة تحية لاهلها وارضها وتراثها وناسها الطيبين ودمتم سالمين محمد الربيعي ابها

https://www.baareq.com.sa/?p=993025

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>