الطريق إلى البيرق

الطريق إلى البيرق
الزيارات: 2681
1 تعليق

بقلم.عبدالرحمن علي بن محوس الشهري

انتهت مرحلة جميلة وتجربه تكاد تكون الأفضل في تاريخ المنطقه فيما يخص العمل التطوعي المجتمعي والتكاملي..
انقضت الأشهر التي بدأت صعبه لكنها وبتوفيق الله أكسبتنا في المجاردة قوة هائله فجرتها الطاقة الكامنه التي مثلها نشامى ونشميات محافظة المجاردة .
منذ الوهلة الأولى وفي أول اجتماعاتنا برؤساء الفرص كانت الحكاية تكتب بتروي والخطى تسير بحذر وكأننا نستشرف الغد الذي لن يكون بعد توفيق الله إلا مشرقا ..
رؤساء فرص تطوعية يدفعهم الحب للمجاردة ليس إلا..ومعهم رجُلين كانا بعد الله دليل الفريق حتى تسلمنا البيرق .
أ.أحمد محمد مريف البارقي .
أ.عبدالله يعن الله الشهري
في اجتماعنا الأول في مقر لجنة التنمية وضعنا الخطط وطرحت الأفكار وأتت المقترحات وخرجنا بالتوصيات وكان لزاما علينا أن نبدأ برأس الهرم في المحافظة .
فكانت البداية من مكتب
أ.سعيد بن علي بن دلبوح ..محافظ المجاردة
الرجل الذي كانت أول كلماته : حي الله النشامى..وكانت كلمته المعتاده بالقول والفعل : انا معكم قلبا وقالبا ..
رجل المواقف الدائمة والخطى الوثابه والرؤى التي تتجلى في حينها.
أخذنا التوجيهات وبدأ العمل .
١٢ فرصه و٣٠ مشروعا و ١٢٠ نشمي ونشمية
تشرفت بقيادة الفريق فكنت استفيد منهم بالقدر الذي كان فيه حماسهم وافكارهم ورؤاهم.
وحظينا بما قدمته لنا لجنة التنمية الاجتماعية بالمجاردة بقيادة أ.عبدالله علي صغير
من دعم .
انطلقنا فكانت البدايات من ثربان ومن الأدوية التي اوصلناها بتوفيق الله للمنازل وفي السوق اليومي أثناء الجائحة كان عاطف الزيلعي يقود فريقه لتنظيم وتوزيع مايلزم من ادوات وقائية.وفي الأحياء كان صالح جراد ينفذ مشروعه حينا حي .وفي شارع الفن نفذ وليد العبسي مبادرة معايده جميلة للأطفال بأيدي نشميات المحافظة وفي ختبة تم رفع العلم فوق حصن بن رميح التاريخي بيد أحمد حمزه ومحمد عبده وسلطان زاهر .
عبدالعزيز مصلح كان كذلك يقدم الابداع في نجومنا. وسلطان محمد الذي لم يغب عن المشهد في نعود بحذر .وغيرهم من الطاقات الشبابيه والمشاريع النوعيه التي نفذناها كما يجب .
اللجنه الميدانية التي كانت تحمل اسماء قوية على مستوى المحافظة كل بما أوكل إليه من مهام .
أ.عبدالعزيز دليم
أ.صالح الكميتي
أ.صالح فراج
أ.عمار أسامه
أ.شروق
أ.لولوه.
لكن كان من المهم أن نأتي بالافكار الابداعيه التي تتناسب مع المشروع الحلم والذي يمكننا به أن نكون مع المكرمين في المقدمه .
فكانت الفكرة والتوجه إلى غيه ..القرية التي يلامسها البرد فتلتحف الغيم ..
وبتوجيه كريم من سعادة المحافظ وبتعاون منقطع النظير من الرجل المميز رئيس بلدية المجاردة أ. عائض المحجاني الذي تعاون أيّما تعاون لتظهر غيه وطريقها وزواياها بالصورة التي تليق بها وبزائريها. وكذلك تعاونه وفريق عمله في كافة المشاريع والفرص .
انطلق العمل مع أ.محمد عبده الشهري الذي كان رئيس الفرصه والذي لم يألوا جهدا في إنجاح الفكره لكنه ولأجل المجارده ولكي يكون العمل أكثر جمالا فقد تنازل برئاستها لأخيه عبدالعظيم محمد الصميدي ابن القريه ودليلها السياحي كونه الأقرب لفهم تفاصيل واحتياج المكان وهنا لابد أن أقول شكرا من القلب لنبل محمد عبده ولتفاعل عبدالعظيم ووالده الذين كانا مثالا يحتذى به في اظهار القريه بالشكل الجيد والمناسب.
ومن يرى تفاعل أهالي القريه وشيخ قبيله (آل صميد) الشيخ /سالم بن دبج سيعلم يقينا أن القريه لن تكون إلا بذات التميز فشكرا لهم جميعا .
توالى العمل في المجاردة فتحركت الافكار وبقي الجميع ثابتا على هدفه وحلمه .
لكي لا أنسى باسمي واسم كل النشامى والنشميات بالمجاردة نشكر رؤساء المراكز الإدارية التابعه لمحافظة المجاردة الذين وقفوا بانفسهم متابعين ومهتمين بتفاصيل التفاصيل .
وكانت قرية غيه احدى المشاريع التي حظيت بمتابعة رئيس مركز خاط أ.علي ناصر الطارقي
لتبدو كما هي عليه الآن.
رحلة طويلة ممتعة تفاصيلها جميله وقويه برز فيها اسماء ستبقى في سماء المجاردة علامات فارقه .سينتهي العمل لكن بصماتهم لن تمحى وستذكر الايام أن المجاردة وابناءها حققوا في 2020 بيرق ووضعوا المجاردة حيث تستحق .
قبل أن تطوى صحف المشاريع كانت الوجهة إلى الوادي الاستثناء (وادي الغيل ) حيث نفذت فيه ١١ فرصه بقيادة الشيخ / علي بن حسن العمري..شيخ قبيلة آل الدهيس ..وبمشاركة أ.عبدالله عاطف القائم بعرض جماليات الوادي الزراعية والتراثية .
وبمشاركة فاعلة من فرع المياه بالمجاردة ممثله في
أ. صديق بيه كانت توعوية في الترشيد بالمياه.علما أن كل ما قدم في وادي الغيل سيتم النظر فيه وتقييمه خلال المرحلة القادمه من النشامى.
ختام النشامى في مرحلته الأولى. كان الحفل الختامي في الحريضه الذي ومنذُ أن انطلق بعد صلاة العصر والمحافظات جميعها تتأهب بكل ما أوتيت لخطف البيارق ونيل الاعجاب.
وبعدد نخبوي من المجاردة وبترتيب يليق بها تم استعراض نتاج الأرض في المجاردة ونعيم الاودية. كان شبابها الواقفون إلى جانبها يستقبلون زوارهم بترحاب حتى جاءت اللحظة المنتظرة فتشرفت المجاردة وركنها في الواجهة البحرية بالحريضه .بزيارة كريمه من سمو أمير المنطقه الذي أبدى سعادته واعجابه بالانسان في المجارده وبالارض الخصبة التي لاتدخر خيراتها عن هذا الوطن .كان كلماته قناديل تنير الدروب وثناءه تتراقص لها خلجات الروح .
الحضور تفاعلوا مع الركن حيث قدمت لهم المنتجات التي قدمها وادي الغيل من الموز الذي يعد من الأغلى والاجود عالميا .والبن والقشر. وقدمت للزائرين(المشغوثه) التي تشتهر بها المحافظة كونها من الأرض ومن عسلها وسمنها الطبيعي.وودعتهم برائحة الكادي الذي يشتهر به الوادي.
اكمل الأمير زيارته وذهبنا للاستعداد للتكريم..لم يكن هناك شيء واضح او معالم الفائزين حتى اعلن المذيع :
اللجنه الفائزة بأجمل اطلاله هي المجاردة ..
كانت لحظة استثنائية وحدث تاريخي لن ينسى ..حينها تشرفت بتسلم البيرق انا و أ.عبدالله يعن الله من يدي سيدي صاحب السمو الملكي الأمير/ تركي بن طلال
المشرف العام على مبادرة نشامى عسير
كما لايفوتني أن اتقدم بالتهنئة لسعادة المحافظ ورؤساء المراكز ومدراء الدوائر في المجارده ونشامى ونشميات المحافظة وكل مواطن ومقيم على هذه الأرض.
فازت المجاردة بالبيرق وغدت المسؤوليه أكثر قوة لنجاحات قادمه وابداعات لن تتوقف.
ختاما :حاولت أن أوجز لكم طريقنا نحو البيرق ..شكرا لثقتكم والحمد لله أولا وآخرا..

أ.عبدالرحمن علي بن محوس الشهري
رئيس اللجنة الميدانية
نشامى الحي (المجاردة)

https://www.baareq.com.sa/?p=999209

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    غير معروف

    الف الف مبروووووك
    تعبتم فنلتم المراد

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>